شفشاون تحتفي بمهرجان “الغريا Alegria” باعتباره تجربة موسيقية لا تفوت

شفشاون الجوهرة الزرقاء، تتهيأ بحماس لاستقبال أحداث المهرجان الأكثر انتظارًا في السنة مهرجان الغربا، فمن 13 إلى 14 يوليوز، ستعيش المدينة على إيقاعات ساحرة من الموسيقى العربية، الأندلسية، واللاتينية، مع برمجة متنوعة وغنية تستهوي المحليين والزوار القادمين من جميع أنحاء العالم.

في الدورة الثانية عشرة من مهرجان الغربا، يعد المهرجان بتجربة موسيقية استثنائية مزجا بعشق بين الفلامنكو وتنوع الإبداعات العربية والإيبير ولاتينية. سيتاح للزوار فرصة اكتشاف فنانين عالميين على المسرح الأثري للقصبة، مثل النجمة اللبنانية أميمة الخليل رفقة المؤلف الموسيقي وعازف البيانو الأستاذ هاني سلبيني، ونخبة من العازفين المرموقين بقيادة الأستاذ الياس الحسيني. تجذر الإشارة إلى أن الفنانة أميمة الخليل ستتسلم هذه السنة جائزة الرباب الذهبي التي يمنحها المجلس الوطني للموسيقى، عضو المجلس الدولي للموسيقى، والشريك الرسمي لليونسكو.

كما ستشهد هذه الدورة أيضا مشاركة الموهبة مارو هريرة المعروفة بدمجها الفريد للموسيقى الإيبير ولاتينية مع الموسيقى المغاربية. كما ستحبي فرقة الكورال نوستالجيا تحت إشراف الأستاذ عثمان البخاري، أمسية استثنائية تجمع بين لحن الزمن الجميل وروح الحاضر. وسيتم الاحتفال بذكرى الفنان الراحل حسن ميكري مؤسس المجلس الوطني للموسيقى و حضور نجله الفنان ناصر ميكري بأدائه المميز.

وسيصدح قصر القصبة كذلك بألحان الفنان المقتدر حاتم إدار ، كما سيوقد شغف الحضور بعرض غنائي تحت عنوان ‏”Dos historias un camino ” أو ” تاريخين… طريق واحد من طرف فنانين من الضفتين اسبانيا و المغرب تحت قيادة الفنان حميد أجبار وبمشاركة الفنانين Alberto Funes و José Manuel Tudela وأحد الاسماء الامعة في فن رقص الفلامنكو كما سيشارك في هذه الدورة مجموعة من الفنانين الشباب المدينة شفشاون.

ويدعو مهرجان الغريا، كافة عشاق الموسيقى للانضمام إلى هذا الاحتفال الفريد بالفنون والثقافة، في الفترة من 13 إلى 14 يوليوز الحالي.

 

شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...