​​​[ after Header ] [ Mobile ]

​​​[ after Header ] [ Mobile ]

الذكرى الـ21 للاعتراف بحرف تيفيناغ.. رحلة من الارساء إلى التقييم

العالم24, أقام المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية ,أمس الجمعة في الرباط لقاءً للاحتفاء بالذكرى الـ21 للاعتراف الرسمي بحرف تيفيناغ. واستهدف اللقاء تقييم حضور وإرساء حرف تيفيناغ في المدرسة المغربية والفضاء العمومي.

وقام عبد الله بوزنداك، باحث بالمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية، بتقديم عرض حول “تقييم الدعامات البيداغوجية المكتوبة بحرف تيفيناغ: الحصيلة والخصائص”.

وأشار إلى إصدار مركز البحث الديداكتيكي والبرامج البيداغوجية للمعهد لمجموعة من الإنتاجات الورقية والرقمية باللغة الأمازيغية وبحرف تيفيناغ، بما في ذلك كتب مدرسية وحكايات مصورة وأناشيد.

فيما أكد بوزنداك على أهمية تلك الإنتاجات في تعزيز التعليم والثقافة الأمازيغية، داعيًا إلى إجراء دراسات لتقييم فعالية هذه الموارد والدعامات.

من جهة أخرى، قدم مصطفى الصغير، باحث آخر في المعهد، دراسته حول “تقييم درجة تمكن المتعلمين من القراءة والكتابة في الأمازيغية باستخدام حرف تيفيناغ”. أظهرت الدراسة أن تعلم القراءة والكتابة باللغة الأمازيغية باستخدام حرف تيفيناغ لا يشكل صعوبة للطلاب في مرحلة التعليم الابتدائي.

وفي تقديم آخر، تناول الباحث حسين أموزاي تطور دمج اللغة الأمازيغية في الفضاء العمومي والبرامج الحكومية، وأكد أموزاي على أن البرنامج الحكومي 2021-2026 يضمن إدماج الأمازيغية، وأشار إلى القانون التنظيمي الذي يحدد مراحل تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية وكيفية إدماجها في التعليم والحياة العامة.

ويأتي هذا الاحتفاء في إطار جهود المغرب للحفاظ على التنوع اللغوي والثقافي، وتعزيز استخدام الأمازيغية في مختلف جوانب الحياة اليومية.

 

 

جريدة إلكترونية مغربية

المصدر: alalam24

شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...